العودة   منتديات أنا شيعـي العالمية منتديات أنا شيعي العالمية منتـدى سيرة أهـل البيت عليهم السلام

منتـدى سيرة أهـل البيت عليهم السلام المنتدى مخصص بسيرة أهل البيت عليهم السلام وصحابتهم الطيبين

إضافة رد
   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

الصورة الرمزية الباحث الطائي
الباحث الطائي
بــاحــث مهدوي
رقم العضوية : 78571
الإنتساب : Jun 2013
المشاركات : 2,114
بمعدل : 0.69 يوميا

الباحث الطائي غير متصل

 عرض البوم صور الباحث الطائي

  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : منتـدى سيرة أهـل البيت عليهم السلام
افتراضي لماذا العصمة والمعصوم
قديم بتاريخ : 10-04-2021 الساعة : 06:21 AM






بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم
-------------------------------------------------------

( لماذا العِصـمة والمعصــوم ) ... تأملات عقائدية

العصمة لغتاً : هي الامتناع ، الوقاية ، الحفظ

عصَمَ يَعصِم ، عَصْمًا وعِصْمةً ، فهو عاصِم ، والمفعول مَعْصوم
عَصَمَ القِرْبَةَ : جَعَلَ لَهَا عِصَاماً
عَصَمَ إِلَيْهِ : اِعْتَصَمَ بِهِ ، اِلْتَجَأَ إِلَيْهِ
عَصَمَ اللَّهُ عَبْدَهُ مِنْ كُلِّ مَكْرُوهٍ : حَفِظَهُ ، صَانَهُ
عَصَمَ الشَّيْءَ : مَنَعَهُ

العِصْمَةُ : مَلَكةٌ إِلهيةٌ تمنَعُ من فعل المعصية والميل إِليها مع القُدْرةِ عليه ( الفهم الديني )

--------------------------------------------------------------------

اقول : من ظاهر المعنى اللغوي والمفهوم الديني للعصمة يتبين لنا عموم المعنى ولكن ليس كل حقيقة المطلب وضروراته ومراتبه في الوجود .

لذلك ، نحن لمّا ناتي الى مصطلح " اصول الدين " ، نجد وإن اختلفت المذاهب الاسلامية بتوعها ، ولكن من بين المشتركات الثابته هي اصل النبوة ، وهذا هو الواسطة بين السماء ( الغيب الإلهي ) وبين الناس في عالم الدنيا محل الامتحان

حتى هنا ، لعل عنوان العصمة لا يظهر جليا في الاصول ، ولكن التصريح والفهم القراني يوجبها ضمنا او يظهرها بشكل / بصيغة تدل عليها ، وكذالك العقل المسترشد بالدين يقبلها ويستوجبها .

قوله تعالى

1- وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا ...

اي كل ما ياتيكم من الرسول ( قول ، فعل ، امضاء ، غيرها ) ، فملزم بالاخذ به بصريح القران ، وما نهاكم عنه فنفس الشيء ، وهذا لا يكون الا ان يكون ما ياتي به الرسول ( قول ، فعل ، امضاء ) موافق للحق ، وخلافه ولو قليلا كان باطلا ، ولا يمكن القول بان الله يامر باخذ ما يمكن ان يكون به باطلا او خارجا عن الحق ولو قليلا ( ولعل دقة الحساب تستوجب دقة الحكم : فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ * وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ )*

وموافقة الحق الذي عند الله تستلزم كل مايمنع زيغها من شبهة او خطأ او هوى او جهل ، وهذا بالمعنى ممتنع عنه ، ومعصوم منه ، فهو المعصوم بعصمة الله له .

2- وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَى إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى .

النطق لغتاً : ـ نطــق بكذا : لفظ ، تكلَّم بصوت وحروف تُعرف بها المعاني .
بمعنـــى ، ستكون الاية المباركة تبين ان كل لفظ ( بل صوتٍ ) ذي معنى من الرسول هو اصله من الوحي لا من الهوى ، سواء ما يخص الشريعة كقران منزل وبلا شك او قول الرسول في اي حيثية اخرى ( كسنته وتقريره وإمضائه ) ، وهذا لمن يعقل ويتذوق ويفهم ، غاية في الدقة لتقرير عصمته عليه السلام .

3- يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُوْلِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ

هنا عطف الله طاعة أولي الامر على طاعة الرسول ومنه الى الله تعالى .
بمعنى نفس طاعة ولي الامر هي طاعة الرسول ، ونفس طاعة الرسول هي طاعة الله
وهذا يختلف معنا وفهما وما يترتب عليهما لو كانت الاية كذالك : ( واطيعوا الله واطيعوا الرسول واطيعوا اولي الامر منكم ) ، حيث هنا وان اثبت طاعتهم ، ولكن ليس بالضرورة ان تكون الطاعة فيها المثلية والمساوات بل كل طاعة مخصوصة بحدود المطاع ،
كما الحال لو اقول : أطِع الله وأطِع الرسول وإطع اباك وأطِع توجيهات الطبيب ... فهنا اثبتنا طاعة لهم ولكن مضمونها متفرق وحدودها مختلفة .

والاية بمحل عطف الطاعة لولي الامر والرسول على طاعة الله ، بمعنى طاعتهم من طاعة الله ، بل نفس طاعة الله ، ولا يخفى على ذي لب كيف لا يكون معصوما من طاعته كطاعة الله . وأيّ مقام واصطفاء هذا ، فتامل

-------------------

مما سبق علمنا من ثابت فهم وتصريح الشرع ان هناك عصمة ومعصوم ،
ولكن : لماذا العصمة والمعصوم .

الجواب العقلي المرتكز على الدين ، بعد الاثبات الديني لها ،
لمّا كان المعصوم ( نبي ، رسول ، إمام ) هو واسطة بين السماء ( الغيب ) وبين الناس ، وكانت وضيفته هداية الناس الى الصراط المستقيم ، والذي هو متعلقه كل افعال وسلوك الانسان بدقة وفي جميع حيثيات حياته ، كان لا بد من ان لا يُتصور في هدايته خطأ او سهو او انحراف ، وإلا تغير عنوان ومضمون الفعل الى عنوان ومضمون اخر وهو الضلال ( كل شيء غير الحق والهدى وان صغر هو ضال عنها )

لذلك استوجب ان يكون الهادي للصراط والحق معصوما في هدايته من كل اوجه الضلال / الانحراف ، فاذا كان كذلك استكملت واستحكمت الهداية ، وامكن لها ان تكون رسالته حجة على الخلق ولا حجة لمن يمكن ان يرد في عمله او قوله خطأ ، ولهذا الله والدين جعل الرسول حجته تامة ، وتماميتها بمعصوميتها .

فاذا كان الرسول معصوم ، وكان حجة تامة ، فالناس في اتّـباعه على يقين بانها تسير على الصراط المستقيم ، اصلا وتفصيلا وفعلا

والصراط المستقيم ، هو الطريق المستقيم الذي لا اعوجاج فيه ، وهو الطريق المباشر الاقصر في الوصول للغاية .
وحتى يتحقق مضمون الاستقامة في الصراط المستقيم ، لا بد من ان يُنفى عنه كل اعوجاج ، وهذا يعني نفي كل خطأ او ضلال عنه وإن كان صغيرا ، فاذا تحقق ذلك اصبح الطريق مباشرا سريعا وهو الاقصر للوصول للغاية لانتفاء كل زيغ عنه " يطوله او يحفره بما يناسب الفهم المعنوي العقدي "

وهذا نفسه قول القران الكريم في مقام الرسل والحجج اجمعين ( صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ )

وكذالك قوله تعالى : ( وَمَن يُطِعِ اللَّهَ وَالرَّسُولَ فَأُولَٰئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ ۚ وَحَسُنَ أُولَٰئِكَ رَفِيقًا )

فالذين انعم الله عليهم من الرسل ( حجج الله التامة على الخلق ) هم على الصراط المستقيم ، بل هم الصراط المستقيم ، لان القران الكريم هو ذات الصراط المستقيم في مرتبة اللفظ والتشريع ، والرسول هو ذات الصراط المستقيم في مرتبة العمل / التفعيل ( والعمل والتفعيل هو غاية التشريع لانه به يُنال غاية وثمار الفرائض والواجبات والنواهي وما الى غيرها من احكام مختلفة لبلوغ الكمالات الاخروية ) ،
وفي كل زمان ومكان لا يمكن لغير المعصوم ان ياتي بتمام فهم الصراط وتطبيقه لفظا وفعلا بمراتبته التشريعية ( فضلا عن فهم تأويله ومراتبه الباطنية الاخرى )
وفي الشريعة المحمدية الخاتمية هو الرسول محمد ص واله الاطهار ع ، لانهم " هـم وهُـم فقط " من يستطيع ان ينالوا اعلى مرتبة من مراتب حقيقة القران ، وهي مرتبته في اللوح المحفوظ : (إنَّه لقرآن كريم. في كتاب مكنون. لا يمَسُّه إلا المطَـهَّرون ) ، وهم من عصمهم الله ولم يدّعي غيرهم العصمة من الناس .

فاذا كان الرسول هو الصراط المستقيم ، فلا شك ولا ريب ان يُنفى عنه كل ما يتقاطع واستقامته ، ومنها واولاً الانحراف عنه بمعنى الخطأ تحت اي مسمى وعنوان ... فتامل

-------------------------------------

بعد ان تبين لنا مما سبق اهمية العصمة والمعصوم في الدين

فهل هناك ضرورة لبقائها مستمرة ام هي مكتفية بحدود تبليغ الرسالة ( ويستطيع الناس الاخذ من القران وما بينته السنة الصحيحة )

الجواب قرآنا ، مما سبق من الذكر المجيد ( أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُوْلِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ )
لا حصر لها بوقت الرسالة ، فاذا كان الرسول واحدا في شريعة واحدة ، فولاة الامر ليس كذالك وهم على نهجه وشريعته كان يكون وصي او امام معصوم .
ولما تبين ان الهادي للصراط المستقيم والحجة على الناس اجمعين لا بد وان يكون معصوما لزوما ، فهنا سيكون ولي الامر كذالك ، للاسباب السابقة ذاتها لاشترك الوضيفة والغاية ، ولا بد من استمرار اولي الامر طالما هناك بشر على الارض ،*

( لان حقائق الهداية لا ظاهر الهداية تستوجب الهادي الحق وليس الهادي بالظاهر . ) فافهم .

فما معنى ( الهادي الحق )

الهادي الحق : نعني من اخذ الهداية الحَقّة من الوحي وعَلِمها حق علمها ( حق اليقين وعين اليقين وعلم اليقين ) وعمل بها فلا فرق بين عمله ولفظه فهو والقران سواء ،
وحيث ان كل زمان ومكان هناك من يحتاج هداية الهادي الحق ، فهذا يستلزم وجوده ، والا انحرف الفهم والتطبيق بالخلاف بدونه

ولعل وجدان وواقع الامر يبين صحة هذا الامر ، فكم مذهب مختلفٍ مفسر للقران والشريعة ويدعي انها الحق ، وحيث ان الحق واحد فهذا يدل على انها تدعي الحق ( ظاهر الحق على الاقل ) وليست عين الحق والهادي الحق . والله يريد ان يهدي عباده الى الصراط المستقيم بصراط مستقيم وهو المعصوم عليه السلام اي يريد الهداية الحقيقية التي لا يشوبها باطل وبها الحجة التامة وهي الصراط المستقيم حقا .

والله اعلم
هذا مقدار علمنا وفهمنا اذا وفقنا الله واصبنا الحق والله اعلم

والسلام عليكم
الباحث الطائي




توقيع : الباحث الطائي
لا اله الا اللـه محمــــد رســــول الله
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم

( الاسلام محمدي الوجود . حُسيني البقاء . مهدوي الغاية )

*
*

الباحـ الطائي ــث
من مواضيع : الباحث الطائي 0 لَّٰكِنَّا۠ هُوَ ٱللَّهُ رَبِّى وَلَآ أُشْرِكُ بِرَبِّىٓ أَحَدًا
0 موضوع للحوار / فَقَالَ أَكْفِلْنِيهَا وَعَزَّنِى فِى ٱلْخِطَابِ .
0 عجائب اعجاز القرآن الكريم
0 لماذا العصمة والمعصوم
0 مقام نفس رسول الله

الصورة الرمزية هدى الولاية
هدى الولاية
عضو نشط
رقم العضوية : 82198
الإنتساب : Aug 2015
المشاركات : 195
بمعدل : 0.09 يوميا

هدى الولاية غير متصل

 عرض البوم صور هدى الولاية

  مشاركة رقم : 2  
كاتب الموضوع : الباحث الطائي المنتدى : منتـدى سيرة أهـل البيت عليهم السلام
افتراضي
قديم بتاريخ : 24-04-2021 الساعة : 11:35 AM


اللهم صل على محمد وال محمد

احسنتم ويبارك الله بكم

شكرا لكم كثيرا


من مواضيع : هدى الولاية 0 متى أصبحت كربلاء مقدسة ؟ قبل مجيئ الإمام الحسين (ع) أم بعده ؟
0 كيف تم دفن شهداء واقعة الطف الــ 72 في 6 أمتار ؟
0 مقتل صاحب النفس الزكية في مكة ...
0 التربية بالحوار انموذجا.
0 ▫الصوم و صحّة الصائم▫

الصورة الرمزية وهج الإيمان
وهج الإيمان
عضو فضي
رقم العضوية : 81228
الإنتساب : Jul 2014
المشاركات : 2,176
بمعدل : 0.82 يوميا

وهج الإيمان غير متصل

 عرض البوم صور وهج الإيمان

  مشاركة رقم : 3  
كاتب الموضوع : الباحث الطائي المنتدى : منتـدى سيرة أهـل البيت عليهم السلام
افتراضي
قديم بتاريخ : 25-04-2021 الساعة : 09:26 PM


جزاكم الله خيرا
السلام على المعصومين الهداة

توقيع : وهج الإيمان











من مواضيع : وهج الإيمان 0 المحقق الماحوزي المطهري ثقه عند الخوئي وسند رواية إسلام نرجس صومها وصلاتها صحيحة السند عند الخوئي
0 المحقق الماحوزي المطهري ثقه عند الخوئي وسند رواية إسلام أم المهدي صحيحة السند عند الخوئي
0 د. السني الحسيني حث الصادق على إقامة مجالس ذكرهم وقال أحبها أحيوا أمرنا رحم الله من أحيا أمرنا
0 د. السني الحسيني حث الصادق على إقامة مجالس ذكرهم وقال أحبها أحيوا أمرنا رحم الله من أحيا أمرنا
0 الشيخ السني المالكي إحتج علي على أبي بكر بآيات التوريث بسند قوي وطلب عائشه وحفصه الميراث من عثمان
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الشبكة: أحد مواقع المجموعة الشيعية للإعلام

الساعة الآن: 11:06 AM.

بحسب توقيت النجف الأشرف

Powered by vBulletin 3.8.2 © 2000 - 2021
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات أنا شيعـي العالمية


تصميم شبكة التصاميم الشيعية